مختارات
الرئيسية / اقتصاد / اتصالات / “اتصالات مصر” تتسلم شهادة ” أيزو 20000″ في مجال تكنولوجيا المعلومات
اتصالات-مصر-تتسلم-شهادة-الايزو

“اتصالات مصر” تتسلم شهادة ” أيزو 20000″ في مجال تكنولوجيا المعلومات

لوجو اتصالات

 اتصالات

حصلت شركه اتصالات مصر على شهادة الأيزو20000 في مجال تكنولوجيا المعلومات  خلال هذا العام وذلك بعد عملية تدقيق صارمة أجراها مكتب فيريتاس للاعتماد.وبهذا، تعتبر شركة الاتصالات الأولى في جمهوريه مصر  التي تعتمد خدماتها وفقا لشهادة ISO 20000 .

وقد أجرى هذا التقييم مكتب  (Bureau Veritas) واشتمل على عمليات تدقيق صارمة على جميع أنظمة الشركة  ذات الصلة بإدارة أمن المعلومات ونظام إدارة استمراريةالأعمال. وقد قام فريق من المدققين من مكتب  (Bureau Veritas)بإجراء تقييم وفحص مفصل فيمختلف أقسام الشركة للتأكد من تطبيق معايير ومتطلبات شهادتي الأيزو 20000. تأسس مكتب (Bureau Veritas)في عام 1828، وهي مؤسسة رائدة عالميا في خدمات فحص ومراقبة ومنحالشهادات، وهي تعمل في أكثر من 14 دولة. وقد تعاون عدد من فرق العمل بشركة اتصالات مصر، بقيادة فريق نظم المعلومات، لإنجاز العملية الشاملة وتلبية جميع المعايير المحددة المطلوبة من قبل فريق المراجعة في مكتب فيريتاس

 وتُمنح شهادة “أيزو 20000″ العالمية لتميز مستوى إدارة خدمات تكنولوجيا المعلومات داخل المؤسسات، ويعد هذا المجال واحد من المجالات التي يتم التركيز عليها في الخطط الاستراتيجية لتحسين أداء الخدمات المقدمة للعملاء، ورفع مستوى تكنولوجيا المعلومات لإرضاء العميل وجعل التطبيقات الآلية ذات اعتمادية عالية

وكان الرئيس التنفيذي لنظم المعلومات في اتصالات مصر  المهندس خالد خميس  المنصوري قد تسلم شهادة ISO 20000في احتفال رسمي عقد بمقر الشركة بالتجمع الخامس من الرئيس التنفيذي لمكتب (Bureau Veritas)بالقاهرة المهندس مدحت منير  الرئيس التنفيذي وبحضور المدير التنفيذي تامر عبد الحميد والسيدة نهى حسنين المدير الفني للشركة

وتشرف بالحضور من اتصالات مصر  المهندس حازم متولي  الرئيس التنفيذي للعمليات والسيد أيهاب رشدي   الرئيس التنفيذي المالي  و  المهندس محمد الشحي المدير العام لقطاع أمن المعلومات بالشركة والمهندس خالد الكاف رئيس قطاع نظم المعلومات والبنيه التحتية ,و  العديد من أعضاء إدارة نظم المعلومات والرؤساء التنفيذين لقطاعات الشركة  . كما حضر الاجتماع ممثلون من الأقسام  المختلفة التي ساهمت في تحقيق شهادة ايزو.

وبهذه المناسبة وفي كلمته أثناء الاحتفال أشاد المهندس خالد المنصوري الرئيس التنفيذي لقطاع المعلومات بجهود فريق العمل الذي كان وراء هذا الإنجاز. وقال: إننا في اتصالات مصر  نحرص دائمًا على مواصلة التحديث المستمر في مجالات تكنولوجيا المعلومات  والجودة انطلاقًا من أهدافنا نحو تحقيق أعلى معدلات الأداء .

في هذا السياق أعرب المهندس خالد خميس المنصوري عن بالغ سعادته بهذا الإنجاز الكبير كأول شركة اتصالات في مصر، ” مضيفا “، “إن هذا الإنجاز يضعنا على رأس قائمة الشركات الرائدة التي استطاعت الحصول على هذه الشهادة، ويؤكد لشركائنا و عملائنا قدرتنا على تقديم خدمات تكنولوجيا المعلومات بكفاءة و اقتدار طبقا للمعايير الدولية”.حيث توفر شهادة ISO 20000 الضمانات بأن شركه اتصالات مصر تأخذ نظم  المعلومات على محمل الجد. و لديها نظام إدارة المعلومات (ISMS) الذي يتوافق مع أفضل الممارسات في إدارة المعلومات وفقا لمعايير الدولية ISO 20000.

وبهذه المناسبة، أشار المهندس محمد الشحي  الراعي الرسمي لهذا المشروع في أتصالات مصر “إن لدى الشركة  تمايزا واضحا في السوق عندما يتعلق الأمر بتقديم الخدمات لعملائها. وهذه الشهادة تؤكد الآن أن لدينا أفضل الممارسات عندما يتعلق الأمر بنظم المعلومات  وأنه من المهم جدا لعملائنا  أن يعلموا بأننا نقدر الخدمات  الخاصة بهم وأننا نتبع أفضل الممارسات الدولية أثناء توفير أعلى مستوى من الخدمات

وأضاف المهندس خالد الكاف الرئيس الفني لهذا المشروع  “أقدم شكري الخاص للمحترفين في وحدات تقنية المعلومات والشبكات والشؤون المالية والموارد البشرية  لتفانيهم وجهودهم المبذولة لتطوير إجراءات عمل تتوافق مع أفضل الممارسات الدولية لخدمة عملائنا “.وأشارأن هذا النظام الجديد يؤكد على التزامنا بالتحسين المستمر للخدمات التي نقدمها لعملائنا، وزيادة كفاءة مواردنا، وجودة مخرجاتنا، بالإضافة إلى زيادة مستوى رضاء عملاء الشركة.

وتابع الكاف قائلا: “نحن منشغلين دائماً بتطوير شبكة اتصالات التي تعد من أكثر شبكات العالم تقدما، ولا نكف عن إضافة كل ما يستجد إليها بما يساعد على سهولة انسياب الأفكار والمعلومات بين الأفراد والمؤسسات، والمساعدة على الإسراع بالنمو والاستفادة القصوى من الإمكانيات”.

وأضاف خالد الكاف بقوله :” حصول الشركة على “أيزو 20000″، تعد شهادة إثبات للعملاء سواء قطاع الأفراد أو المؤسسات بأن “اتصالات مصر” لديها ريادة وتأثير قوي في مجال تكنولوجيا المعلومات، وتراجع خدماتها وآلياتها باستمرار لتقديم أفضل جودة للعميل، مشيراً إلى أن الشركة  أتمت بنجاح  كافه المعايير والمتطلبات التي أهلتها للحصول على هذه  الشهادة فيما لا يتجاوز الستة  أشهر بما فيها فتره الاختبار والتدقيق  الذي تمكنت  اتصالات من اجتيازه بكفاءة من أول اختبار  لتكون أول شركة اتصالات في مصر  تحوز هذه على  الشهادة التي توجت بها جهود الشركة الحثيثة إلى رفع مستوى جودة خدمات تقنية المعلومات، مما سوف يكسبها ثقة كبرى بين الشركات لأن هذا الإنجاز يعد استراتيجية طموحه لتوسع  الشركة في أنشطتها على المستويين الإقليمي والمحلي مؤكدا أن هذه الشهادة ستعود بمزيد من ثقة العملاء لشركتهم التي تضعهم في المرتبة الأولى دائم

وأضاف المهندس أبراهيم سكر ، المدير العام لأداره الدعم الفني في اتصالات «نحن فخورون فعلا بالتزامنا بمعايير الجودة العالمية وخدمة العملاء، وبحصولنا على هذه الشهادة، وقد أصبحنا سعداء جدا لأننا استطعنا أن نبرهن ونؤكد تميزنا في الحفاظ على أعلى معايير الجودة العالمية، وأكد أن الشركة سباقة لتقديم الأفضل لعملائها من خلال التزامها بهذه المعايير العالمية، وأنها مستمرة على هذا النهج لتطوير أدائها ومتابعة كل جديد ومفيد لخدمة العميل».

واضافت المديرة الفنية لمشروع الأيزو في اتصالات مصر المهندسة رانيا سامي أنه “من المؤكد أن هذا النجاح ما كان ليتحقق بدون التزام الإدارة العليا وتشجيعها ومتابعتها الدائمة للمشروع بعنايه فائقة منذ  اليوم الأول للمشروع وحتى انتهاء فتره التدقيق خلال سته أشهر  وهو ما كان سببا رئيسيا في هذا النجاح الرائع  خلال زمنا قياسي  . وفي هذا دلالة على اهتمام الشركة ، ليس فقط بالتعامل مع العملاء  بطريقة مميزه ، وهو ما ظلت تفعله لسنوات، بل بضمان ذلك من خلال شهادة طرف ثالث مستقل يؤكد بأن نظم المعلومات الذي يتعامل بها  العملاء  يرقى إلى المعايير الدولية”. وتقدمت بخالص الشكر والتقدير الخاص للمحترفين في وحدات تقنية المعلومات والشبكات ,والإدارة التنفيذية  والشؤون المالية والموارد البشرية  لتفانيهم وجهودهم المبذولة لتطوير إجراءات عمل تتوافق مع أفضل الممارسات الدولية ” ولحرصهم على استكمال المتطلبات الشاملة وتلبية جميع المعايير التي تحددها شهادة الأيزو والذي  مكنتنا من الحصول على هذه الشهادة الأولى من نوعها في سوق الاتصالات المصرية  استكمالاً لمسيرة الإنجازات في اتصالات مصر

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لمكتب   Bureau Veritasبأن هذا الإنجاز لاتصالات مصر  المتمثل في تلبية متطلبات ISO 20000 كان مزيجا مؤلفا من الالتزام الحقيقي للإدارة العليا والجهود المتواصلة التي تبذلها فرق العمل لديهم.

في السياق نفسه أشار المهندس تامر عبد الحميد المدير التنفيذي لمكتب  Bureau Veritas، لقد لمسنا داخل شركة اتصالات مصر  بيئة عمل وديناميكية سريعة أهلتها للحصول على الشهادة باقتدار وخلال فترة وجيزة، مضيفا أن البنية التحتية التي تعتمد عليها اتصالات في مجال تكنولوجيا المعلومات تعد من أحدث الأجهزة المستخدمة في هذا المجال، ويشرف على إدارتها فريق عالي الكفاءة من المهندسين المتخصصين

وتابع يقول “من المؤكد أن هذه الشهادة ستعطي ثقة إضافية للعملاء  داخل الشركة وخارجها ، من خلال خدماتها حيث  تمتلك نظاما لإدارة المعلومات مؤهلا دوليا يضمن رضا ومصلحة عملائها .متمنيا للشركة المزيد من النجاحات والإنجازات .

 

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*