مختارات
الرئيسية / اقتصاد / العضو المنتدب لـ “دار الهندسة”: إنشاء هيئة تنمية محور قناة السويس خلال أيام

العضو المنتدب لـ “دار الهندسة”: إنشاء هيئة تنمية محور قناة السويس خلال أيام

خاص لـ ” الكبار “

استعرضت جمعية رجال الأعمال المصريين برئاسة المهندس حسين صبور خلال اجتماع عقدته الجمعية اليوم مع المهندس محمد زكى العضو المنتدب لشركة دار الهندسة, المخطط العام لمشروع تنمية محور قناة السويس, والمشروعات الخاصة به.
وقال حسين صبور رئيس جمعية رجال الأعمال المصريين, إن دار الهندسة من أبرز الشركات التى تقدمت لتنفيذ مخطط محور قناة السويس وفازت به,لافتا إلى أن مكتب صبور كان أحد منافسيه.
وأوضح أن تحالف دار الهندسة حصل على المركز الأول فنياً ومالياً بفارق كبير عن أقرب 3 عروض منافسة.
وقال المهندس محمد يحيى زكي, العضو المنتدب لشركة دار الهندسة مصر, أنه يجرى حاليا العمل على إنشاء هيئة تنمية قناة السويس تتبع مجلس الوزراء,لافتا انه ستكون الجهة المنوط بها الاشراف على تنفيذ مشروع محور القناة من خلال هيئة قناة السويس.
وأوضح زكى أنه وفقا للدراسات التى تم أعداها لتنمية القناة سيتم العمل على تطوير 6 موانى بطول محور قناة السويس منهم 4 موانى بشرق وغرب بورسعيد و ميناء الادبية بالاضافة الى ميناء العريش و الطور بسيناء.
وأكد أن الاستثمارات المطلوبة لتطوير الموانىء بنحو 20 مليار دولار خلال 15 سنوات المقبلة ,لافتا ان المخطط سيتم على 3 مراحل تبدأ المرحلة الاولى خلال العام الجالى وحتى 2030,وخطة اخرى حتى 2050 ,مؤكدا انه سيتم العمل بالمرحلة الاولى من المشروع خلال العام الجارى.
وأوضح أن إجمالى الاستثمارات المستهدفة للمرحلة الاولى من المخطط تتراوح ما بين 4 الى 5 مليار دور,لافتا ان المشروع يوفر مليون فرصة عمل خلال الـ 15 عام المقبلة.
وأشار إلى أن الدراسة تشمل أيضا تنمية مدن الإسماعلية والسويس وشرق سيناء وغرب القناة بالتكامل مع تطوير المدن الصناعية بالقاهرة والعاشر من رمضان ,لافتا انه سيتم ربطها بالعاصمة الادارية الجديدة والمزمع إنشاءها.
وأوضح أن القطاعات التى تشملها الدراسة هى الموانى واللوجيستيات و الخدمات البحرية والمدن الصناعية بالاضافة الى الاتصالات و تكنولوجيا المعلومات ,مشيرا الى ان سيتم تطوير وإنشاء مدن صناعية جديدة بكل ميناء بالاضافة الى إنشاء عدد من الموانى الجافة.
وعن آليات تنفيذ مشروعات المخطط، أوضح زكى أنه سيتم توزيع المشروعات الى 3 جهات منها مشروعات تنفذها الدولة و اخرى من خلال القطاع الخاص بالاضافة الى مشروعات ستقام بنظام الشراكة بين الحكومة ورجال الأعمال.
من جانبه، أكد الدكتور عادل لمعى عضو الجمعية, ورئيس غرفة ملاحة بورسعيد على أهمية التركيز على المشروعات الخدمية للسفن العابرة وأنشاء عدد من الترسانات البحرية.
وطالب لمعى بالاهتمام بتطوير الموانى الحالية و الخدمات المرتبطة بالسفن البنكر,لافتا إلى أن حجم البضائع المنقولة عن طريق البنكر متدنية للغاية حيث تقدر بنحو 600 الف طن سنويا مقارنة بموانى سنغافورا والتى تنقل 42 مليون طن سنويا.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*