مختارات
الرئيسية / ستديو الكبار / أهل المغنى / المطرب ابراهيم عبد القادر : الفنان يكبر وينجح بحب الجمهور وليس برصيده فى البنوك ولا بأى شئ آخر

المطرب ابراهيم عبد القادر : الفنان يكبر وينجح بحب الجمهور وليس برصيده فى البنوك ولا بأى شئ آخر

كتبت : هــافيناز فــوزي
قال المطرب إبراهيم عبد القادر في تصريحات خاصة لـ مجلة الكبار: لا يوجد فنان مصرى حقيقى يرغب على الاطلاق فى ترك مصر لكنها الظروف التى دفعتنى للرحيل إلى المغرب الشقيق  وربما كان ذلك تدخل القضاء والقدر كى ألتقى مع الزوجة والرفيقة والحبيبة والسند الحقيقى لى طوال مشوارى . أما عن نشاطى وتواجدى بالمغرب فقد كان السهل الممتنع .. أما عن كونه سهلا فهو من حيث توافر المتلقى الواعى والعاشق للفن عامة وللمصرى منه خاصة . أما الامتناع فيكمن فى كيفية الوصول لهذا الجمهور الواعى موضحًا أن أى انطلاق لابد وأن يكون فى مصر بلدى وسط جمهورى وناسى الذين يحبونى والحمدلله وجدت حب الناس واحترامهم مازال لفنى وصوتى والفنان يكبر وينجح بحب الجمهور وليس برصيده فى البنوك ولا بأى شئ آخر .
وأضاف : إن شاء الله ابدأ بألبوم ريمكس وفيه ثمان اغانى ..وألبوم جديد مع مجموعة   من الشعراء الشباب الجدد الموهوبين مع المبدعين من المؤلفين , وقد سجلت مع برنامج ليالى لايف وكنت متواصل مع جمهورى والحمدلله وإن شاء الله يوم 16 مايو 2014 يكون موعدى مع جمهورى فى ساقية الصاوى الساعة السابعة مع أفضل ما غنيت وأكون فى انتظار كل الذين يحبوا ابراهيم عبد القادر.
وأشار المطرب إبراهيم عبد القادر إلى أنه يجهز حاليًا لألبوم جديد مع مجموعة من الشعراء الشباب الموهوبين  أمثال أحمد زغلول ومحمد عزت والملحنين أمثال اسلام على والموزعيين أحمد محمود ومحمد العشرى وجنبا إلى جنب مع جيل المبدعين هانى فؤاد وحسام البجيرمى ومصطفى عوض ويكون بكلمات ومضمون جديد وتكون المحطة الأخيرة بالنسبة للنشاط الحالى التجهيز لكليب جديد تصوير سينمائى مع المخرج محمد هلال وسيتم تصويره بأحدث تقنية بالعالم لم يسبق التصوير بها فى العالم العربى وهذا على مسئوليتى .
وأكد إبراهيم إنه لن ينسى في خطته الحالية الأطفال فى مراكز الأيتام وذوى الأحتياجات الخاصة , مشيرًا إلى أنه سيكون له  معهم لقاءات كثيرة لأنهم لهم حق عندى مثل كل جمهورى وأتواصل معهم .
وأضاف : أتمنى لبلدى مصر أن يعم السلام والهدوء , مصر بلد الأمان والسلام وكلنا نعلم ان الأعلام والفن لهم دور كبير فى توصيل رسالة للشعب وربنا يوفق الرئيس الجديد ويستطيع أن يحقق مايتمناه الشعب من أمن وأمان , موضحًا أنه على الشعب ألا ينتظر التغيير دون أن يغير من نفسه بل يجب أن يسأل كل منا نفسه هل قام بتغير داخلى للأحسن فى نفسه أم ينتظر عصا سحرية من الرئيس الجديد..علينا بالتغيير ومراجعة أفعالنا وعودة الحقوق لأصحابها وأن نتيح الفرصة للشباب لأثبات ذاته , فهناك شباب يملك من المقومات والأفكار الكثير ليكون مسئوول.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*