مختارات
الرئيسية / ثقافة و أدب / شفاه الورد .. بقلم : ريما فاضل محفوض*

شفاه الورد .. بقلم : ريما فاضل محفوض*

قيثارة تعزف صوتي
اصغ إلى لحن روحي
الكلمات نهر في صحراء
واحة في قلب قلبي
أسمعُ عوداً
يعزف على أوتار دمي
فأخافُ غياباً اعتاد الحضور
وأخافُ صمتاً قد غرق ضجيجاً
وأخافُ على بستان
يستقيل من الخضرة
ليرحل خريفاً في الشتاء

اللونُ الأحمرُ
يأخذ من قلبي
ليغطي وردة
لا تقترب نحو أريجها
فقط أرهف السمع
إن قلبي يتكلم
وهذا اللون هو شفاهي

غروبُ القمر 
يمزقُ العتمة حزناً
يصبُ النور في غياهب انطفاء
الفجرُ شهي 
كفاكهة شفتيك
لكنه لم ينضج بعد 
الحلم خطوة 
لروحٍ كسيحةٍ
لا تقدر إلا أن 
تلوح للشمس
بذراع أمل
وتنتظر..

……………….

* شاعرة سورية

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*