مختارات
الرئيسية / اقتصاد / كشف حساب “المصرف المتحد” في 2017 وتطلعاته لعام 2018: الشمول المالي وشراكة مجتمعية

كشف حساب “المصرف المتحد” في 2017 وتطلعاته لعام 2018: الشمول المالي وشراكة مجتمعية

مع بداية العام الجديد أعلن اشرف القاضى رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد عن محاور استراتيجة المصرف المتحد لعام 2018 والتى تدور فى خمس محاور رئيسية تتمثل فى :

١- تدشين حزمة من الحلول الرقمية الجديدة وتثقيف العملاء

اعرب اشرف القاضى ان المصرف يؤمن باهمية تقديم حلول بنكية وخدمات مالية غير تقليدية تتواكب مع المتغيرات العالمية السريعة بغرض فتح افاق جديدة امام العملاء لتلبية احتياجاتهم المالية والبنكية خاصة وان المصرف المتحد يمتلك بنية تحتية تؤهلة بان يكون احد اهم البنوك المؤثرة تكنولوجيا فى حياة العملاء.

٢- تكيبف حملات الشمول المالى على مستوى مصر

اشار اشرف القاضى ان قضية ادماج الاقتصاد الموازى بالرسمى تعتير بالنسبة للمصرف المتحد قضية غاية فى الاهمية وقد كان للمصرف المتحد جهود كبيرة فى هذا المجال على مستوي محافظات الجمهورية بداها بمشاركتة فى الحملة القومية للشمول المالى بمبادرة من البنك المركزى المصرى فى شهر ابريل من عام 2017

كللت جميعها بالنجاح فى مجال رفع الثقافة البنكية لدى قاعدة كبيرة من الجمهور خاصة فى محافظات الصعيد والمثلث الذهبى وتأهيل العملاء للتعامل من خلال حساب بنكى وبطاقات ائتمانية وخدمات اخرى بنكية .

هذا ومن المنتظر ان يستمر المصرف المتحد فى نشر الثقافة البنكية وزيادة الوعى المالى لدى العملاء سواء من خلال الندوات والتفاعلات المباشرة او من خلال طرح منتجات مصرفية جديدة رقمية.

٣- تعظيم قاعدة المستفيدين من تمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة ماليا وفنيا خاصة المشروعات التى تهدف الى التصدير

اكد اشرف القاضى ان تنمية الصناعات الوطنية احد اهم المحاور الاستراتيجية للمصرف المتحد لهذا قام المصرف المتحد بتقديم حزمة فريدة من التمويلات والاستشارات المالية وايضا الحلول التكنولوجية لزيادة الطاقة الانتجاية للمصانع المصرية فضلا عن العمل وفق برنامج وطنى لدعم زيادة المكون المصرى فى المنتجات المصنعة بمصر خاصة التى تصنع بغرض التصدير مما يؤثر ايجابيا فى زيادة معدىت النمو وزيادة نسبة مساهمة الناتج المحلى وخلق فرص عمل لدى الشباب واستغلال كامل للكوادر البشرية والعقول المصرية.

هذا فضلا عن تقديم برامج فريدة لادارة الاموال cash mangment  وفق احدث منطومة للجودة المصرفية العالمية فى هذا المجال بهدف ضمان التدفقات النقدية اللازمة للعملاء التى تفى باحتياجاتهم وعلى مدار العام كذلك ذمان الاتثمار الامثل لهذه الاموال لتعظيم العائد عليها سواء وفق الحلول البنكية التقليدية او المتوافقة مع احكام الشريعة.

٤- التوسع فى طرح الحلول المصرفية المتوافقة مع احكام الشريعة.

واكد اشرف القاضى ان المصرف المتحد يمتلك ميزة كبيرة على صعيد الخدمات والحلول المصرفية المتوافقة مع احكام الشريعة يسانده فى ذلك هئية شرعية متخصصة فى تقديم منتجات وبرامج واليات استثمارية معاصرة تلبى احتياجات قطاع عريض من العملاء الذى ينمو بشكل مضطرد.

واشار القاضى ان المصرف المتحد سيقوم هذا العام ان شاء الله بطرح برامج تمويل السيارات المستعملة بنظام المرابحة المتوافقة مع احكام الشريعة بمميزات وشروط تنافسية كبيرة كذلك سيقوم بطرح مجموعة من الشهادات والادوات الاستثمارية الجديدة على السوق المصرى والتى تتوافق مع احكام الشريعة منها على سبيل المثال :شهادات المضاربة وايضا شهادات المشاركة .

٥- الشراكة المجتمعية بغرض التنمية المستدامة

واعرب اشرف القاضى ان المساهمة فى التنمية المستدامة ومحاربة العشوائيات ودعم ريادة الاعمال وتدريب الشباب على راس اولويات المصرف المتحد خلال 2018 وذلك على الصعيد الداخلى للمصرف المتحد او الصعيد المجتمعى .

فعلى الصعيد الداخلى يقوم المصرف المتحد حاليا بتطبيق برنامج مكثف لرفع كقاءة وتنمية العناصر البشرية من واقع ايمان عميق بصرورة تاهيل جيل ثانى للقيادة الناجحة وذلك على طريق اثراء القيادات الشابة من فريق العمل بادراجها فى مجموعة برامج تدريبية متخصصة صممت بعناية لهذا الغرض .

اما على الصعيد الخارجى فيقوم المصرف المتحد بدراسة امكانية المساهمة فى برامج التنمية المستدامة للعقول المصرية من خلال رعاية المتميزين من الطلاب فى مجال البحث العلمى خاصة لمجال تكنولوجيا المعلومات والمجال الطبى.

هذا فضلا عن تقديم الدعم والمساندة لقرية بير العبد من خلال حفر 4 ابيار لتوفير المياة الازمة للشرب والحياة .

كذلك يقوم المصرف المتحد بدراسة إمكانية دعم ومساندة أحد الصناعات المحلية من خلال تشجيع قطاع الصناعات المتناهية الصغر وتوفير التدريب والتمويل اللازم لها كبداية للعمل والانتاج وأيضاً التصدير، هذا بالإضافة إلي جهود المصرف المتحد المستمرة في دعم المجتم في مجال الصحة والتعليم.

كشف حساب المصرف المتحد ٢٠١٧

وحول انجازات المصرف المتحد خلال ٢٠١٧ الماضي يقول أشرف القاضي أن المصرف المتحد أستطاع تحقيق المعادلة الصعبة بين العمل وزيادة الانتاجية وبين استغلال الموارد المتاحة للمصرف ليقدم منظومة مؤسسية ناجحة قادرة علي المنافسة والاستحواذ علي شريحة أكبر من سوق المعاملات البنكية المصرية.

علي مستوي الحلول البنكية الجديدة

وأضاف القاضى أن المصرف المتحد وخلال عام ٢٠١٧ طرح باقة من المنتجات الجديدة للسوق المصرى لاقت قبولا لدي شريحة كبيرة من المجتمع منها: برنامج التمويل التعليمي – برنامج انطلاقة لتمويل المشروعات متناهية الصغر ورفع كفاءة المنتج المصري، كذلك طرح مجموعة تنافسية من الشهادات  والأوعية الادخارية بالجنية المصري والعملات الأجنبية، فضلاً عن السبق في طرح أوعية ادخارية ذات العائد المدفوع  مقدما والذي يخدم العملاء ويحافظ علي مدخراتهم.

كما قام المصرف بإعادة طرح برنامج تمويل الصحفيين، وذلك بالتعاون مع نقابة الصحفيين لتوفير الخدمات المالية وأيضاً تقديم حزمة مبتكرة من الخدمات المصرفية الشخصية ذات التقنية العالية وفقاً لمعايير الجودة العالمية، وتأتي علي رأسهم الخدمات الإلكترونية والتي تتيح للصحفيين حلول بنكية جديدة مثل: التحويل المباشر للعملة والاستعلام اللحظى عن الجدارة الائتمانية I -SCORE.

أول مركز للخدمات البنكية الرقمية DIGITAL CENTER بتقنية عالمية عالية الجودة.

وأشار أشرف القاضى أن المصرف قدم ولأول مرة مركز للخدمات البنكية الرقمية للعملاء بالفرع نادي الصي سيتوالي بعد ذلك ادراجها في باقي فروع المصرف المتحد المنتشرة بجميع أنحاء الجمهورية، منها خدمات البنك الشخصي «بنكك علي الخط» والذي تتيح للعملاء إجراء كافة معاملاتهم المصرفية بدون عناء الذهاب للفرع، في أي مكان وفي ثواني معدودة ويعمل البنك الشخصي للمصرف المتحد علي مدار الساعة سبعة أيام في الاسبوع بأعلي كفاءة وتقنية عالمية.

كذلك خدمات ماكينات الصراف الآلى والتي تقدم حلول متعددة ومتطورة منها للعملاء منها امكانية الاستعلام عن الجدارة الائتمانية اللحظية، كذلك امكانية استبدال العملة بسعر السوق المعلن، فضلاً عن خدمات السداد لفواتير التليفون الأرضي والمحمول، بالاضافة إلي العديد من الخدمات الأخرى.

المصرف المتحد يمد جسور التعاون المشترك لخدمة الاقتصاد القومي

واستكمالا لمسيرة النجاح والشراكة الاستراتيجية لتعظيم دور قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة في دفع الاقتصاد القومي للأمام، قام المصرف المتحد بتوقيع عدد من اتفاقيات التعاون المشترك مع:

١- جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بقيمة ١٢٠ مليون جنيه لدعم وتنمية المشروعات الصغيرة بتمويل من البنك الدولى، وهذا يعد العقد الـ ٦ بين المصرف المتحد وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

٢- تحت شعار «اشتغل.. للتصدير» قام المصرف المتحد بتوقيع مذكرة تعاون مع الهيئة العامة لتنمية الصادرات بمدينة ٦ أكتوبر لخدمة جموع المصدرين المصريين، عن طريق تقديم الاستشارات الفنية والتمويلية لهم لرفع كفاءة المنتج المصري وزيادة تنافسية بالأسواق العالمية.

٣- كما وقع مذكرة تعاون مشتركة مع البنك الأوروبي للاصلاح والتنمية للاستشارات الفنية والاقتصادية لقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، حيث يقوم المصرف المتحد بدور الوسيط بين عملاءه من الشركات الصغيرة والمتوسطة والراغبة في اجراء عملية تطوير وتحسين للاداء بشكل عام والاداء الاداري والمالي والفني والاقتصادي بشكل خاص من ناحية والبنك الأوروبي للاصلاح والتنمية من ناحية أخري.. بهدف المنافسة العالمية ورفع شعار «صنع في مصر».

ومن جانبه يقوم البنك الاوروبي للتنمية والاصلاح بتوفير خبير دولي بإجراء دراسة مستفيضة تتضمن تحديد لأهم الصعوبات التي تواجه المشروع وإيجاد حلول مناسبة له، كذلك اعداد خطة عمل طموحة للتطوير ورفع كفاءته بهدف زيادة حجم الاستثمارات وتعظيم الانتاج سواء علي المدي القريب أو البعيد وتحقيق التنافسية المحلية والعالمية.

٤- هذا وقام المصرف المتحد باستقبال وفد من دولة تايلاند للوقوف علي تجربة المصرف المتحد في تمويل قطاع  المشروعات الصغيرة والمتوسطة بتوصية من جهاز تنمية المشروع الصغيرة والمتوسطة.

٥- فضلاً عن المشاركة في سلسلة من المعارض الدولية منهم خمس معارض بالصين، بالتعاون مع وزارة التجارة والصناعة بهدف فتح آفاق جديدة أمام المستثمرين الصينيين والمصدرين المصريين دراسة واحتياجات المستثمرين الصيينيين والمصدرين المصريين المالية والمصرفية لتقديم أفضل الخدمات والحلول البنكية ذات التقنية العالية وفقاً لمعايير الجودة المصرفية العالمية، خاصة فى ظل زيادة الاستثمارات الصينية في مصر بمنطقة محور التنمية.

٦- وعلى صعيد زيادة تحويلات المصريين للداخل، للاستفادة منها في زيادة الاستثمارات المصرية بالسوق المحلي قام المصرف المتحد بجولة خليجية شملت عدد من الدول التي تضم كثافة عالية من المصريين العاملين هناك، كما قام بتطوير خدمة التحويلات البنكية للداخل من خلال شركة موني جرام وعدد من الشركات الأخرى.

٧- كما قام المصرف المتحد بجولة بدول الخليج لتقديم الاستشارات والتوعية بمبادرة البنك المركزي المصري للتمويل العقاري خاصة لاسكان متوسطي وحدود الدخل.

٨- هذا فضلاً عن تشجيع القيادات الشابة وريادة الأعمال من خلال سلسلة من الندوات والبرامج والحلول المؤسسية التكنولوجية التفاعلية لضمان مشاركة شبابية قوية في تشجيل واقتصاد وجدان الأمة خاصة في مجال البنوك.

فضلاً عن تجربة التمثيل للمصرف المتحد وفريق عمله من الشباب في منتدي شباب العالم ٢٠١٧ والذي أقيم في شرم الشيخ، وكانت تجربة رائدة مكنت هؤلاء الشباب من الاطلاع علي أهم وأحدث المتغيرات العالمية في مجال التنمية البشرية والثقافة والعلوم والاقتصاد والسياسة، كذلك الوقوف عن قرب علي خطط الدولة نحو بناء مصر قوية ٢٠٣٠.

٥ فروع جديدة تنضم إلي سلسلة فروع المصرف المتحد.

خلال ٢٠١٧ قام المصرف المتحد بافتتاح ٥ فروع جديدة أضيفت لسلسلة فروع المصرف المنتشرة بجميع انحاء الجمهورية ليصبح عدد الفروع ٥٣ فرع لخدمة العملاء، حيث تم افتتاح أول فرع للمصرف المتحد بمحافظة بورسعيد وكذلك محافظة السويس لخدمة العملاء والمستثمرين بمنطقة محور التنمية، كما تم افتتاح ثاني فروع المصرف في محافظة ٦ اكتوبر بمنطقة الشيخ زايد، كذلك تم اعادة افتتاح فرع الصيد بمقره الجديد أمام نادي الصيد المصري، وقريباً جداً سيتم فتح فرع مدينتي بالقاهرة الجديدة.

فى مجال التنمية المجتمعية المستدامة.

في منتصف ٢٠١٧ تم اعلان المصرف المتحد أول مؤسسة مصرية خالية من فيروس «سي».. وذلك بعد اجراء عملية مسح شامل لفريق عمل المصرف المتحد ككل والشركات التابعة للمصرف المتحد علي مستوي الجمهورية وذلك بالتعاون مع صندوق تحيا مصر.

كما تبني المصرف المتحد اجراء عملية مسح شامل لطلبة جامعة سوهاج بهدف خلق جيل جديد قادر علي العمل والتنمية الشاملة، فضلاً عن رعاية اليوم العالمي للتوحد من خلال أنشطة الحملة الثقافية للتوعية بمرضي التوحد، هذا فضلاً عن مساهماته السنوية في حملة صك الاضحية  وافطار صائم والغارمين وغيرها من الانشطة المجتمعية.

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*