مختارات
الرئيسية / غير مصنف / ” كيونت للتجارة الإلكترونية ” تحتفل بمرور 20 عامًا من تمكين رواد الأعمال
كيونت

” كيونت للتجارة الإلكترونية ” تحتفل بمرور 20 عامًا من تمكين رواد الأعمال

 

ـ “تريفور كونا” :بدأنا بمنتج واحداً في عام 1998 واليوم نقدم أكثر من 100 منتجاً .

تحتفل شركة كيونت العالمية للبيع المباشر هذه الأيام بعيدها العشرين لتواجدها في الأسواق العالمية كإحدى كبريات الشركات العاملة في مجال البيع المباشر في آسيا.

 

قال “تريفور كونا” المدير التنفيذي لشركة كيونت: كان عام 1998 عامًا مليئًا بالأحداث؛ حيث وافقت أوروبا على استخدام عملة موحدة – اليورو، وأصبحت مايكروسوفت رسميا أكبر شركة في العالم، وجوجل تأسست في نفس العام. في حين أن كل هذا كان يحدث، كان هناك حدث هام آخر في الفلبين وهو تأسيس واحدة من الشركات العاملة في مجال البيع المباشر في آسيا – وهي شركة كيونت.

 

وأضاف تريفور: بعد عشرين عامًا، برزت كيونت كطرف مهم في صناعة البيع المباشر، كشركة رائدة في مجال التجارة الإلكترونية، وأحد الشركات الآسيوية القليلة في مجال الأعمال التي تتمتع بسرعة نمو كبيرة كأحد الركائز التي تعتمد عليها الشركة خاصة في الأسواق الناشئة التي اكتشفت مؤخرًا مجال البيع المباشر. حيث يتمثل نمو كيونت في تنوع حافظة حقيبة منتجاتها بداية من منتج واحد  إلى شركة تتميز بمنتجات عصرية مبتكرة تركز على الصحة، و العيش المتكامل، مع الوصول الي ملايين العملاء السعداء في أكثر من 100 دولة.

 

ويستكمل تريفور حديثه قائلاً: بدأنا بمنتج واحد في عام 1998، واليوم نقدم أكثر من 100 منتج في مختلف الفئات مثل الصحة والمعيشة، العناية الشخصية، والساعات والمجوهرات، والتعليم عبر الإنترنت، والعطلات، لدينا عملاء من ساحل العاج إلى إندونيسيا، القاهرة إلى كولكاتا، المغرب إلى موسكو، حيث انهم لا يستفيدوا من منتجاتنا فقط ولكن أيضًا من فرص أعمالنا التي نقدمها لهم.”

 

و اضاف تريفور إنه في أواخر التسعينات وفي ذروة عصر الإنترنت، كان لدى مؤسسي الشركة رؤية دمج المفهوم القديم للبيع المباشر مع ازدهار التجارة الإلكترونية، مما سمح لهذا العمل أن يكون عالميًا حقًا ومتاحًا للجميع. وقد أتت تلك الاستراتيجية بثمارها وبعد عقدين من الزمان، يمكننا أن نقول بفخر أن شركة كيونت قد أثرت في حياة الكثير حول العالم.

 

وأضاف “تريفور كونا” المدير التنفيذي للشركة: ” أننا على وشك دخول أسواق جديدة في جنوب شرق آسيا والقارة الأفريقية، حيث يعترف المزيد من البلدان  بالإمكانيات التي تمنحها صناعة البيع المباشر وتقديم تشريعات أو مبادئ توجيهية لتقنينها. كما أننا نؤمن بأننا الرواد في العديد من هذه الأسواق الجديدة ونطمح إلى وضع معايير مهنية عالية الجودة  للصناعة، في الأسواق التي لا توجد فيها لوائح في الوقت الحالي.”

 

يذكر أن البيع المباشر هو صناعة عالمية مزدهرة حققت 189.6 مليار دولار أمريكي في عام 2017 بانضمام أكثر من 116 مليون شخص حول العالم. سمحت منصة التجارة الإلكترونية لـ كيونت بالنمو بسلاسة عبر الحدود الدولية، كما ساعد نموذج العمل الخاص بالشركة على خلق مئات الآلاف من أصحاب المشاريع الصغيرة ، خاصة في الدول الناشئة اقتصادياً حيث يوجد نقص في فرص الدخل.

 

تعليقات الفيس بوك

تعليقات الفيس بوك

عن ELkebar-admin

رئيس تحرير مجلة الكبار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*